مواطن إماراتي مغلوب على أمره

ليس لدي ما أقوله، فقد تلاشيت كظلي الذي كان هناك..

emarati فى 30 - يونيو - 2010

 

 
الأربعاء 30 يونيو 2010
قامت السلطات الرسمية في الإمارات، البارحة مساءً،  بحجب موقع مجلة "حطة" الإلكترونية (hetta.com). و كانت محكمة إستئناف أبوظبي قد قضت في الثاني و العشرين من الشهر الحالي بتأيد حكمها السابق على المجلة و الذي يقضي بالإغلاق لمدة شهر و الغرامة عشرين ألف درهم إماراتي و التعويض المؤقت بعشرة ألاف درهم، و ذلك بعد قبول محكمة التمييز في فترة سابقة الطعن المقدم من "حطة" و أمرت بإعادة النظر في الحكم الصادر.
و قد ذكر دفاع "حطة" أنه سيقوم بالطعن في الحكم للمرة الثانية، إلا أن زوار الموقع تفاجؤوا بظهور صفحة الحجب المعتادة بدلاً من المجلة.
و في اتصال مباشر مع رئيس المجلة، أعرب السيد أحمد بن غريب عن استيائه مما حدث؛ حيث أن الحكم غير نهائي و وقته لم يستنفذ بعد، كما أنهم لم يتسلموا حتى اللحظة صورة من الحكم، و الذي يفترض أن يوجه إليهم و ليس إلى شركة إتصالات، كما ذكر.  كما عبر عن استغرابه من الحظر الذي لم يكن قد ورد في منطوق الحكم؛ حيث ما كان منصوصا عليه في الحكم هو تعطيل صدور المجلة و ليس حجبها، و هو امر مختلف على حد قول بن غريب.
يذكر أن هيئة تنظيم الإتصالات هي الجهة الرسمية المسؤولة عن حجب المواقع في دولة الإمارات، إلا أن خطاب النيابة العامة قد تم توجيهه إلى شركة "إتصالات"، احد المشغلين في الدولة، وهو ما يفسر قدرة مشتركي شركة "دو" للإتصالات  الوصول إلى الموقع في الوقت الذي كان محجوب فيه بالنسبة للمشغل الأول. وقد نددت منظمة مراسلون بلا حدود ما اعتبرته تنكيلاً يهادف إلى قمع مجلة حطة وطالبت بإسقاطالتهم الموجهة إليها.
مرفق: نسخة من الرسالة الموجهة من النيابة العامة لشركة إتصالات

روابط ذات صلة:
أو (محجوب من داخل الإمارات): http://www.uaehewar.net/Forums/showthread.php?t=1547
مراسلون بلا حدود: تجديد إدانة مجلة حطة بسبب تعليقات على الإنترنت:
 
 
التصنيفات: غير مصنف

تعليق واحد

  1. يوتيوب قال:

    يعطيك الف عافيه مقال ممتاز

اترك تعليقاً

To use reCAPTCHA you must get an API key from https://www.google.com/recaptcha/admin/create