مواطن إماراتي مغلوب على أمره

ليس لدي ما أقوله، فقد تلاشيت كظلي الذي كان هناك..

(مترجم عن المصدر أدناه)
الامارات العربية المتحدة

نشرت يوم 9 أكتوبر 2009
المحكمة تستمع قريباً للإستئناف في قضية تشهير ضد موقع إلكتروني

تنظر محكمة أبوظبي قريباً جلسة استماع لكل من إيناس البوريني، صاحبة موقع "حطة" الإخباري"

Hetta.com"، ورئيس التحرير، وأحمد محمد بن غريب، في قضية غرامة قدرها 20،000 درهم (3،700 يورو)، حكمت بها المحكمة الابتدائية في 7 سبتمبر في دعوى تشهير مرفوعة من قبل شركة أبوظبي للإعلام التي تسيطر عليها الدولة. وسيتم عقد أول جلسة استئناف في 12 اكتوبر تشرين الاول.


"إيناس البوريني، وأحمد محمد بن غريب ضحايا ادعاءات كاذبة لأنهم كتبوا عن الفساد"، تقول منظمة مراسلون بلا حدود، وتضيف "نحث قاضي الاستئناف لإعادة النظر في حكم المحكمة الابتدائية، والسماح للمتهمين للدفاع عن قضيتهم بشكل صحيح".


و قد قدمت شركة أبوظبي للإعلام شكواها في 2 حزيران/يونيو (
http://www.admedia.ae/en/index.php) بسبب نشر المجلة مقالاً على موقعها في الانترنت يوم 4 مايو عن تلفزيون أبو ظبي، وهي المحطة التي تمتلكها الشركة، تحت عنوان "تلفزيون أبو ظبي : إماراتي بالاسم فقط" والذي كتبته البوريني، وقد زعمت الشركة في شكواها أن المقال يعد تشهيراً ، وإهانة وإذلال.


وزعمت كاتبة المقال أن هناك "فساد إداري" و "اختلاسات" داخل الشركة. كما انتقدت بعض البرامج في المحطة التي تعرضها القناة القائمة على برامج التسلية، ذاكرةً أن الوضع الحالي أملته "مصالح اجنبية".

التصنيفات: غير مصنف

Anglish + عربي


اختتم المقرر الخاص بالتمييز العنصري زيارته إلى دولة الإمارات اليوم، 8 أكتوبر 2009، بعد زيارة استمرت خمسة أيام، عمل فيها المقرر الخاص على تقييم وضع التمييز العنصري في دولة الإمارات.

لقراءة النص الكامل للكلمة (بالعربي و الإنجليزي) يمكن زيارة الرابط التالي في منتدى الحوار الإماراتي:

http://www.uaehewar.net/Forums/showthread.php?t=311

يتحدث النص الكامل عن تفاصيل أوسع حول مسائل الهوية الوطنية و منح الجنسية، و عمال البناء و خدم المنازل، و فئة "البدون" أو عديمي الجنسية، و الإتجار بالبشر و التعليم و غيرها من الأمور و التوصيات.

——- 

هنا الخبر الصحفي الوارد من الأمم المتحدة حول اختتام زيارة المقرر الخاص بالتمييز العنصري لدولة الإمارات

بيان صحفي : (مترجم من النص الأصلي أدناه)

مقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بالعنصرية يختتم زيارته إلى الإمارات
8 أكتوبر 2009

ابوظبي — "دولة الامارات العربية المتحدة هي دولة فريدة من نوعها ، يشكل غير المواطنين الغالبية العظمى من السكان ، بينما المواطنون يمثلون أقلية في بلدهم "، قال المقرر الخاص المعني بالأشكال المعاصرة للعنصرية في الأمم المتحدة، والسيد جيتومويغاي ، في انتهاء مهمته في دولة الامارات العربية المتحدة .

 وأكد خبير الامم المتحدة خلال زيارته التى استمرت خمسة ايام أن ""تدفق الأجانب الذي تم بدعم من الحكومة لتلبية المطالب المتنامية بشكل سريع للاقتصاد قد أسهم في بناء البلاد بطريقة ايجابية" ، و أضاف، " إلا أنه قد خلق تحديات هائلة بالنسبة للمجتمع الإماراتي فيما يتعلق بالهوية الوطنية والتكامل الاجتماعي والقدرة على الإستيعاب" ، و أثار المقرر الخاص مختلف القضايا مصدر القلق فيما يتعلق بسياسات منح الجنسية ، وظروف العمل والمعيشة لعمال البناء وخدم المنازل، ووضع "البدون" أو عديمي الجنسية ، وضحايا الإتجار بالبشر، فضلا عن نظام التعليم العام الاماراتي الذي يبدو أنه يعرقل اندماج الأجانب في المجتمع. وشدد خبير حقوق الإنسان في الامم المتحدة أيضا على الحاجة لوضع أطر مؤساساتية وقانونية متينة لمكافحة العنصرية ، وكره الأجانب وما يتصل بذلك من تعصب.

التصنيفات: غير مصنف

 

Arabic + English
"الإبندائية" حكمت بالغرامة 20 ألف درهم:
قضية نشر إلكتروني جديدة في الإمارات أمام محاكم أبوظبي.
الإمارات- 1 أكتوبر 2009
تنظر محكمة أبوظبي في قضية نشر إلكتروني رفعتها شركة أبوظبي للإعلام ضد السيد أحمد محمد بن غريب، إماراتي الجنسية بصفته رئيس تحرير الموقع الإلكتروني الإماراتي "حطة" (http://www.hetta.com) بتهم تتعلق بالسب و الإهانة و القذف، كما جاء في خطاب الإحالة في القضية رقم 8585 لسنة 2009- جزاء أبوظبي.
وقد تقدمت شركة ابوظبي للإعلام، ممثلة بمستشارها القانوني، بتاريخ 2 يونيو 2009 بتحريك دعوى قضائية ضد السيد غريب بصفته رئيس تحرير الموقع و السيدة إيناس البوريني بصفتها رئيسة الموقع، بعد قيام المجلة بنشر مقالاً تحت عنوان " تلقزيون أبوظبي: إماراتي بالإسم فقط " في العدد رقم 55 من المجلة، بقلم البوريني. يتناول المقال حسب "حطة" شركة أبوظبي للإعلام بالنقد المباح و عرض ما ترى انه و فساد إداري و تلاعب بمال الدولة، إلا أن شركة أبوظبي للإعلام ترى ان المقال المذكور قد منح الفرصة للعديد من المعلقين لشن حملة من السب و القذف و التشهير و الإزدراء في حقها. وقد جاءت العديد من تعليقات مرتادي الموقع تؤكد على ما نشرته "حطة" و أضافت إليه المزيد من الإنتقادات، مؤكدة أن لديها معلومات من الداخل تؤكد ما نشرته المجلة.
وقد أصدرت محكمة أبوظبي الإبتدائية بتاريخ 7 سبتمبر 2009 حكماً يقضي بتغريم المدعى عليه، السيد أحمد بن غريب- رئيس تحرير المجلة، مبلغاً و قدره (20,000) عشرين ألف درهم (الدولار = 3.67 درهم) استنادً على قانون على المواد 1.3/ب و 372 من قانون العقوبات، و المواد 79 و 86 من قانون المطبوعات و النشر، و المادة 16 من قانون مكافحة جرائم تقنية المعلومات. وقد طلب محامي الدفاع الإستئناف و حددت أول جلسة إستئناف بتاريخ 12 أكتوبر 2009.
يذكر أن هذه القضية هي الثانية من نوعها التي تنظرها محاكم الإمارات بعد قضية موقع "مجان" الإلكتروني في أغسطس من عام 2007 و التي أثارت إنتقادات دولية واسعة على الإمارات، و قد وصفتها الشبكة العربية لحقوق الإنسان بأنها "ضربة قاضية لحرية الرأي و التعبير"، كما نددت بها منظمة مراسلون بلا حدود و العديد من المنظمات الدولية الأخرى.
التصنيفات: غير مصنف

عربي + English

15 يوليو 2009


في 1 تشرين الأول / أكتوبر 2008، داهم أفراد من الشرطة وعناصر من مصالح أمن الدولة، بوحشية مفرطة منازل عدة أشخاص، ثم اختطفوهم من وسط أهاليهم، ومنذ ذلك الحين، يوجدون رهن الاعتقال التعسفي.
وقد توجهت الكرامة في 14 تموز / يوليو 2009 بشكوى إلى فريق العمل المعني بالاعتقال التعسفي تلتمس منه التدخل لدى السلطات الإماراتية بخصوص حالة الأشخاص المدرجة أسماءهم أدناه والذين احتجزوا بشكل تعسفي، وتخشى الكرامة من أن يتعرضوا للتعذيب أو سوء المعاملة، وهم على التوالي:
1. السيد مروان أحمد عبد الله النقبي، 37 عاما، يعمل ويقيم في الخور، إمارة الشارقة.
2. السيد رشيد محمد سليمان النقبي، المولود في عام 1978، موظف في القطاع العام، يقيم في الخور، إمارة الشارقة
3. السيد بدر جمعة محمد المنصوري، 36 عاما، يقيم في الخور، إمارة الشارقة، وهو ابن عم السيد راشد داود المنصوري (رقم 4).
 

التصنيفات: غير مصنف

 

Arabic (عربي)/English
 
اتصالات الامارات تجسس على مستخدمي البلاك بيري
 
 دبي (رويترز) – رفضت مؤسسة الإمارات للاتصالات ( اتصالات) يوم الاربعاء التعليق على برنامج تحديث أرسلته الى مستخدمي هواتف بلاكبيري تقول الشركة المصنعة للجهاز انه تطبيق غير مرخص للمراقبة.
وقالتشركة ريسيرش ان موشن ليمتد (ريم) الكندية يوم الثلاثاء ان البرنامجالذي أرسلته أكبر شركة اتصالات في الامارات لم يكن تحديثا لبرنامج بلاكبيري.

وكانتاتصالات قد بعثت رسائل نصية الىعملائها مستخدمي جهاز بلاك بيري في الامارات في الأسابيع الأخيرة تحثهم على تشغيلبرنامج وعدت بأنه سيحسن اداء الجهاز لكنه أدى في المقابل الى نفاد شحن البطارياتسريعا.

وقالت الشركة المصنعة لبلاك بيري في بيان "ريم تؤكد ان هذا البرنامج ليس مكملا وليس تحديثا أذنت به ريم.لم تطور ريمهذا البرنامج ولم تشترك بأي شكل من الاشكال في اختباره او الترويج له اوتوزيعه."

وأمتنعت اتصالات عن التعليق عندما اتصلت بهارويترز.

التصنيفات: غير مصنف

Arabic + English
 
الإمارات العربية المتحدة7.07.2009

تعليق جريدة يوميةوإدانتها لإجرائها تقريراً حول حصان
تدين مراسلون بلا حدود بأشد العبارات القرار الذياتخذته محكمة الاستئناف الفدرالية في أبو ظبي في الثالث من تموز/يوليو 2009 والقاضيبتعليق إصدار الجريدة العربية الإمارات اليوم بنسختيها الورقية والإلكترونية. وقددخل إجراء التعليق هذا لمدة 20 يوماً حيّز التنفيذ في السادس من تموز/يوليو. وحكمعلى الجريدة بتسديد غرامة قدرها 20000 درهم (أي 3900 يورو) لنشرها في العام 2006تقريراً حول تنشيط حصان السباق "محمد" التابع لاسطبلات ورسان التي تندرج ضمن ملكيةابنين من أبناء رئيس الإمارات العربية المتحدة، الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان.
في هذا الإطار، أعلنت المنظمة: "من شأن قرار مماثل أنيشكل خطراً على استقلالية صحافة التحقيقات في الإمارات العربية المتحدة. ويبدوجلياً أن هذه العقوبة غير متكافئة وقد تؤدي إلى التنكيل بوسائل الإعلام التي يمكنتعليقها أو الحكم عليها بتسديد غرامة في أي لحظة إذا ما كانت المقالات الصادرة لاتروق شخصيات نافذة.

 

التصنيفات: غير مصنف

Arabic + English

عاجل: السلطات الإماراتية تطلب من صحيفة "الإمارات اليوم" التعطيل ابتداءً من يوم الغد
الإمارات: 5 يوليو 2009
 وردنا من مصادر موثوقة أن السلطات الرسمية في دولة الإمارات، ممثلة بالمجلس الوطني للإعلام، قد أرسلت قرار تعطيل الصحيفة لمدة عشرين (20) يوماً إلى الإمارات اليوم على أن يكون ساريا إبتداءً من يوم غدٍ الإثنين الموافق 6 يوليو 2009. كما علمنا أن محاولات اللحظات الأخيرة (بعد إستلام طلب التعطيل اليوم) لإيقاف العمل بقرار التعطيل لم تكلل بالنجاح، و عليه، فإن صحيفة الإمارات اليوم ستتوقف عن الصدور ابتداءً من يوم غدٍ  بنسختيها الورقية و الإلكترونية، إلا أن قريق العمل سيسمتر في عمله كالمعتاد على أمل أن يتم إلغاء القرار قبل إنقضاء مدة الحكم.
وقد حكمت محكمة الاتحادية العليا في دولة الإمارات، وهي اعلى هيئة تقاضي في الدولة، يوم الأربعاء الفائت (1 يوليو 2009) بتعطيل صدور صحيفة "الإمارات اليوم" بنسختيها الورقية والإلكترونية، مدة 20 يوماً، وتغريم كل من رئيس تحريرها ومدير المجموعة التابعة لها عشرين ألف درهم (الدولا = 3.67 درهم) لكل منهما، على أن يتم تنفيذ الحكم في غضون أيام، وذلك على خلفية قضية قذف وتشهير رفعها مالكي "إسطبلات ورسان" المملوكة للأسرة الحاكمة في أبوظبي.
يذكر أن حكم المحكمة الإتحادية العليا نهائية و غير قابل للطعن. وقد أدانت العديد من المنظمات الدولية، من بينها الإتحاد الدولي للصحفيين و منظمة هيومن رايتس ووتش، قرار المحكمة وطالبت بإلغاء عقوبة التعطيل على الصحيفة و إعادة النظر في مشروع قانون الأنشطة الإعلامية الذي ينتظر إعتماد رئيس الدولة عليه لما يلحقة من اذى بالغ بالحريات الصحفية و حرية الرأي و التعبير.
 Urgent: UAE Authority demands suspension of daily “Emarat Al Youm” to start tomorrow.
UAE: 5 July 2009
We came to know from credible sources that the relevant UAE Authority, represented by the National Media Council (NMC), sent today the suspension notice of twenty (20) days to the daily newspaper of “Emarat Al Youm”, with an effective date of tomorrow the 6th of July 2009. We also knew that the last minutes attempts (After receiving the suspension notice) to abolish the sentence were not successful, hence, the daily newspaper will not be published starting tomorrow, in both, paper and electronic forms; however, the working team will still report to work as usual, hoping that the served sentence be terminated  before the end of its term.
التصنيفات: غير مصنف

 Arabic + English
.ExternalClass .EC_shape
{;}
.ExternalClass p.EC_MsoNormal, .ExternalClass li.EC_MsoNormal, .ExternalClass div.EC_MsoNormal
{margin-right:0in;margin-bottom:10.0pt;margin-left:0in;line-height:115%;font-size:11.0pt;font-family:’Calibri’,'sans-serif’;}
.ExternalClass a:link, .ExternalClass span.EC_MsoHyperlink
{color:blue;text-decoration:underline;}
.ExternalClass a:visited, .ExternalClass span.EC_MsoHyperlinkFollowed
{color:purple;text-decoration:underline;}
.ExternalClass p.EC_MsoAcetate, .ExternalClass li.EC_MsoAcetate, .ExternalClass div.EC_MsoAcetate
{margin-bottom:.0001pt;font-size:8.0pt;font-family:’Tahoma’,'sans-serif’;}
.ExternalClass span.EC_EmailStyle17
{font-family:’Calibri’,'sans-serif’;color:windowtext;}
.ExternalClass span.EC_BalloonTextChar
{font-family:’Tahoma’,'sans-serif’;}
.ExternalClass .EC_MsoChpDefault
{;}
@page Section1
{size:8.5in 11.0in;}
.ExternalClass div.EC_Section1
{page:Section1;}
 

على خلفية قضية «قذف وتشهير» بحق «اسطبلات ورسان»
«الاتحادية العليا» تأمر بتعطيل صدور «الإمارات اليوم» 20 يوماً   

 

 أخر تحديث: الخميس 02 يوليو 2009  الساعة 01:55AM بتوقت الإمارات


أبوظبي – ضياء عبد العال

أمرت المحكمة الاتحادية العليا بتعطيل صدور صحيفة «الإمارات اليوم» بنسختيها الورقية والإلكترونية، مدة 20 يوماً، على أن يتم تنفيذ الحكم في غضون أيام، وذلك على خلفية قضية «القذف والتشهير» التي رفعها محامو مالكي «إسطبلات ورسان»، وفقاً لتصريحات عمار الخاجة محامي الإدعاء لـ»الاتحاد».

واعتذر رئيس تحرير جريدة «الإمارات اليوم» عن التعليق على قرار المحكمة، فيما لم يتسن لـ «الاتحاد» الحصول على تعليق من محامي الدفاع. وقال مدير سباقات القدرة في «إسطبلات ورسان» ماجد الكيومي لـ»الاتحاد»، أن الحكم النهائي الذي أصدرته المحكمة الاتحادية العليا، القاضي بتعطيل جريدة «الإمارات اليوم» عن الصدور مدة 20 يوماً، «شهادة براءة لإسطبلات ورسان. وكانت الصحيفة قد نشرت موضوعاً على صفحتها الأولى في أكتوبر 2006، تحت عنوان «فضيحة منشطات عالمية لإسطبلات ورسان الإماراتية»، اتهمت فيها مالكي الاسطبلات باستعمال المنشطات في السباقات التي تشارك بها الخيول التابعة لها في مسابقات التحمل والقدرة العالمية.

 ونص الطعن الذي حمل الرقم 217 لسنة 2008 (جزائي)، وصدر يوم الاثنين الماضي وفقاً للخاجة، على «نقض الحكم المطعون فيه نقضاً جزئياً فيما قضى به بعقوبة الغلق وفي موضوع الاستئناف بالحكم مجدداً بتعطيل الصحيفة لمدة عشرين يوماً وتأييد الحكم فيما عدا ذلك». وأشار الخاجة إلى أن الحكم الصادر عن المحكمة الاتحادية العليا استبدل كلمة «غلق» بـ»تعطيل»، موضحاً أن المصطلح الأول يعني من الناحية القانونية «إغلاق مبنى المنشأة بالشمع الأحمر»، في حين أن المصطلح الآخر «التعطيل» يعني «تعطيل صدور الجريدة بكافة أنواع النشر». وتوقع الخاجة أن يتم تنفيذ حكم المحكمة «النهائي الذي لا مجال للطعن فيه» خلال «أيام أو أسبوع»، حيث سيتم عقد اجتماع تنسيقي بين الجهات القضائية والتنفيذية لتحديد آلية تنفيذ الحكم خلال الأيام القليلة المقبلة.

التصنيفات: غير مصنف

 الإمارات: 30 يونيو 2009

بقلم: أحمد منصور
أقرت اللجنة التحضيرية للوكالة الدولية للطاقة المتجددة "إيرينا" في اجتماعها الذي عقد البارحة في شرم الشيخ، بأن تكون أبوظبي، عاصمة دولة الإمارات، هي المقر الرسمي للوكالة. وهذا لا شك إنجاز مهم، ليس للإمارات فقط ، و إنما للمنطقة و دول العالم الثالث. وضع الطاقة العضوية مشوب بالكثير من الغموض و المخاطر وقد جلب الكثير من الويلات للمنطقة، كما جلب لها من الناحية الأخرى مقومات النمو و الرفاه، و التي في نظري، لم يتم استغلالها بطرق بطرق مثلى تؤدي إلى تنمية شاملة. 

 

لقد أتت "إيرينا" إلى دارنا، و تحققت جهود عملت الدولة عليها بشكل حثيث، وبرزت الفرحة إعلاميا بشكل جلي، و وُصف الإنجاز من قبل المسؤولين و المهتمين بالإنتصار؛ الإنتصار الدبلوماسي على وجه الخصوص، ولا يمكن لأحد ذو فكر سليم أن ينكر أهمية هذا الحدث بالنسبة لدولة الإمارات و ربما للمنطقة بأسرها، إلا أنه، و في المناطق الشمالية من دولة الإمارات تحديداً، تبقى الفرحة مبتورة و غير مكتملة و ملوثة إلى حد كبير بغبار مصانع الإسمنت و الكسارات التي أتت على آمال و حيوات العديد من أبناء البلد الطيبون. لقد طالب أبناء تلك المناطق على مر العقود الثلاثة، ومازالوا يطالبون، بإيجاد حل جذري للتلوث الهائل الذي تسببت به، ومازالت، مصانع الإسمنت في منطقة خورخوير برأس الخيمة، و نتجت عنة حالات ربو مزمنة و حساسية و التهابات في الشعب الهوائية و العديد من حالات السرطان المريبة.

حري بدولة الإمارات أن تكمل انتصارها، و تنتصر لأبنائها و أن تقوم بنقل تلك المصانع من محيط القرى السكنية. حري بدولة الإمارات أن تنتصر أيضا  لمجلسها الوطني الذي طالب هو الآخر بنقل تلك المصانع بعيدا عن القرى السكنية – كما جاء بتوصية اللجنة المؤقتة والتي شُكّلت لدراسة موضوع ”التلوث البيئي وأثره على الصحة العامة” في إبريل 2008.

التصنيفات: غير مصنف

11 يونيو 2009
علمت الكرامة، بأن السيد عبد الرحمن عبد الكريم  الجناحي، قد أفرج عنه للتو، وذلك يوم أمس، 11 حزيران/يونيو 2009، دون أن تجري بحقه أية إجراءات فضائية، وكان قد تعرض للاعتقال التعسفي زهاء 19 شهرا بالمملكة العربية السعودية قبل أن ينقل إلى الإمارات العربية المتحدة يوم 24 تشرين الثاني/ نوفمبر 2008، حيث ظل هناك رهن الاعتقال السري. وسبق للكرامة أن راسلت فريق العمل المعني بالاعتقال التعسفي ( انظر البيان المؤرخ 24 كانون الثاني / يناير 2008) والمقرر الخاص المعني بقضايا التعذيب ( انظرالبيان المؤرخ 23 كانون الثاني / يناير 2009) بهذا الشأن. وفي 24 نيسان / ابريل 2009، توجهت الكرامة من جديد إلى فريق العمل المعني بالاعتقال التعسفي

التصنيفات: غير مصنف

Featuring WPMU Bloglist Widget by YD WordPress Developer